أفضل الفواكه التي تعالج القلق

أفضل الفواكه التي تعالج القلق

 التغذية الجيدة ضرورية للصحة ولهذا توجد الفواكه ، التي بالإضافة إلى أنها توفر العناصر الغذائية الأساسية لعملية التمثيل الغذائي لدينا ، يمكن أن تساهم في السيطرة على القلق.

 القلق ينطوي على مزيج من التوتر والعصبية التي يمكن أن تضعف نوعية الحياة ، تحقق من الفواكه التي يمكن أن تساعدك في التعامل مع القلق والتوتر. تحقق أيضا من أعراض القلق

 الحمضيات


 تحتوي الحمضيات ، مثل البرتقال ، والليمون ، والأناناس ، والكيوي ، والفراولة على كميات جيدة من فيتامين سي ، كمضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات ، يقلل فيتامين سي الالتهاب ويقلل الضرر الخلوي الذي قد يكون متسببًا في القلق.

 بالإضافة إلى ذلك ، يساعد فيتامين سي على خفض مستويات الكورتيزول ، وهو هرمون يفرز استجابة للتوتر والقلق.

 أخيرًا ، تساعد العناصر الغذائية الوفيرة في الحمضيات في إنتاج مادة السيروتونين ، والتي تقلل التعب القلق. تعرف على جميع الفواكه الحمضية وفوائدها.

  الفواكه الحمراء


  أمثلة للفواكه الحمراء الكرز والفراولة والتوت ، مثل الفواكه الحمضية ، بعض الفواكه الحمراء غنية بفيتامين سي ، وهذا هو الحال مع التوت الأزرق ، الذي يحتوي على فيتامين سي ومضادات الأكسدة مثل الفلافونويد ، والتي تعتبر مفيدة لصحة الدماغ وتقلل القلق.

 تحتوي بعض أنواع التوت ، مثل الكرز ، على مادة كيرسيتين المضادة للأكسدة التي تساعدك على الاسترخاء.

  الموز


 يعتبر الموز مصدرًا رائعًا للتربتوفان ، وهو حمض أميني يتحول إلى سيروتونين في الجسم ، بدوره ، السيروتونين هو هرمون مرتبط بالرفاهية والسعادة.  بالتأكيد ، فإن زيادته في الدماغ يساعد في تخفيف أعراض القلق.

 بالإضافة إلى ذلك ، يحتوي الموز أيضًا على فيتامين ب 6 ، وهو عنصر غذائي آخر قادر على التخلص من القلق.

 الأفوكادو


 الأفوكادو فاكهة غنية بالدهون الأحادية غير المشبعة الصحية ومضادات الأكسدة التي تعمل على تحسين الدورة الدموية والصحة بشكل عام ، بالإضافة إلى ذلك ، تحتوي الفاكهة على فيتامين ب 6 وفيتامين ب 9 والبوتاسيوم والمغنيسيوم.

 يساعد هذا المزيج من العناصر الغذائية على زيادة إنتاج السيروتونين وتقليل القلق ، حيث يرتبط نقص فيتامينات ب في الجسم أيضًا بزيادة القلق.

  الأناناس


 الأناناس فاكهة أخرى غنية بفيتامين سي ، لكن هذا ليس كل شيء

 الأناناس ، بالإضافة إلى كونه من الحمضيات وغني بفيتامين سي ، يحتوي أيضًا على مركبات الفلافونويد التي تعد من مضادات الأكسدة التي تساعد في تقليل الإجهاد التأكسدي.

  تساعد الفاكهة أيضًا على تنظيم إنتاج الهرمونات ، حيث يحتوي الأناناس على مادة التربتوفان التي تتحول إلى مادة السيروتونين في الدماغ.

 وبهذه الطريقة ، تساعد الفاكهة على منع الأمراض التي تسببها الأكسدة وتعزز الشعور بالراحة.

  العنب


 العنب فاكهة غنية بفيتامينات ب ، وهذه الفيتامينات تعزز الأداء السليم للجهاز العصبي المركزي وتحدث تأثيراً إيجابياً في السيطرة على القلق.

 في الواقع ، تلعب الفيتامينات مثل B6 و B12 وحمض الفوليك دورًا مهمًا في إنتاج السيروتونين ، وبالتالي تساعد في تحسين الحالة المزاجية.

 الأكل الصحي وعلاج القلق


 وفقًا لدراسات مثل تلك التي نُشرت في عام 2016 في المجلة العلمية American Journal of Public Health ، فإن زيادة استهلاك الفواكه والخضروات إلى خمس حصص أو أكثر يوميًا يساعد على تحسين الحالة المزاجية وتقليل أعراض القلق والاكتئاب.

 على الرغم من أن الاستهلاك المنتظم لهذه الفواكه يساعد في السيطرة على القلق ، إلا أنه من الجدير بالذكر أنه لا يوجد طعام أو علاج طبيعي قادر على استبدال العلاج الذي يصفه الطبيب. 

 بالإضافة إلى ذلك ، فإن علاج القلق متعدد التخصصات وعادة ما يتضمن العمل المشترك للأدوية والتغذية الجيدة والتمارين البدنية.

 لكن من المؤكد أن الاستثمار في نظام غذائي متوازن وصحي سيحسن مزاجك ويجعلك أكثر استعدادًا لمحاربة القلق.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق